أنصار صدام
كتائب الفتح المبين

أنصار صدام

قاتلبوهم يعذبهم الله
 
الرئيسيةالبوابةبحـثس .و .جالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
المواضيع الأخيرة
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية digg  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية delicious  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية reddit  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية stumbleupon  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية slashdot  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية yahoo  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية google  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية blogmarks  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية live      

قم بحفض و مشاطرة الرابط أنصار صدام على موقع حفض الصفحات

شاطر | 
 

 صدق وموضوعية معارضي الاحتلال وأذنابه وهشاشة وانحطاط أبواقه

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
????
زائر



مُساهمةموضوع: صدق وموضوعية معارضي الاحتلال وأذنابه وهشاشة وانحطاط أبواقه   الأحد يونيو 19, 2011 8:33 am

صدق وموضوعية معارضي الاحتلال وأذنابه وهشاشة وانحطاط أبواقه

ماهر زيد الزبيدي

كثيرا ما نسمع مايطرح ويناقش في الشأن العراقي من قبل أصوات وطنية شريفة مخلصة من على بعض الفضائيات التي تستضيفهم يتحدثون بلغة الأرقام وبحقائق لايمكن نكرانها أو تجاهلها وهم كثر لايهمهم إلا شان وطنهم وأهلهم في العراق الجريح يقابلهم نكرات مرتزقة معروفين بأخلاقهم وبماضيهم وبولائهم الطائفي والعرقي لايفهمون في الحوار غير السب والشتم وكيل الاتهامات الباطلة هؤلاء النكرات ببغاوات يتحدثون مثلما يتحدث البلطجي رئيس حكومة الزريبة الخضراء وأعضاء حزبه العميل عن ما يزعمونه" تركة النظام السابق" اعتادوا على هذه القوانة المثقوبة منذ أن جاء بهم المحتل وحتى يومنا هذا. هؤلاء اعلاميوا الفتنة في زمن الاحتلال، الذين يركضون وراء السراب والمسئول الملتحي أو المعمم الكذاب وصلوا المنطقة الخضراء مهرولين خلف دبابات المحتل أو عربات حاخاما ت أسيادهم الفرس كإدلاء خيانة بحسابات طائفية ليس فيها أدنى حد من الغيرة والشرف والوطنية، يتحدثون عن قيم ومبادئ وعراق جديد ودولة قانون وولاية سفيه ومرجعية صم وبكم وحكومة خونة أنذال، متجاهلين كل عمل خير وبناء وأعمار في العراق تم على مدى 35 عاما والتي لازالت شاخصة وشامخة يعرفها القاصي والداني إنها ثمرة يانعة من ثمرات البناء للثورة وقيادتها الحكيمة بقيادة شهيد العصر القائد الشجاع صدام حسين رحمه الله. ومنها:
1- إصدار قانون الحكم الذاتي للأكراد و بيان 11 آذار 1970 التاريخي
2- تأميم النفط وإنجاز الاستقلال الاقتصادي.
3- إصدار قانون مجانية التعليم من الروضة إلى الجامعة.
5- العلاج المجاني في المستشفيات الحكومية
6- إنشاء 14 جامعة لمختلف الاختصاصات وفي كافة محافظات القطر
7- إنشاء 2 كلية عسكرية إضافية و2 كلية للأركان و2كلية للشرطة وجامعة البكر للدراسات العسكرية والعلمية وكليتان للقوة الجوية.
8- بناء جيش عقائدي يعتبر من اقوي الجيوش في المنطقة له مهمات وطنية وقومية جسدها على ارض الواقع.
9- توزيع مئات الآلاف من القطع الأراضي والشقق السكنية للمواطنين بأجور رمزية.
10- بناء شبكة من الطرق السريعة والجسور التي تربط بين المدن العراقية ودول الجوار التي تعد الأفضل في الشرق الأوسط.
11- إنشاء السدود والجسور الحديثة والعملاقة على نهري دجلة والفرات.
14- بناء الآلاف من المدارس ابتدائية ومتوسطة وثانوية في جميع أنحاء العراق.

15- إصدار قانون محو الأمية، الذي أشادت به الأمم المتحدة واعتبرته النموذج الأكثر نجاحا في دول العالم الثالث
16- استصلاح مئات الآلاف من الدونمات من الأراضي غير المستصلحة في جنوب العراق ووسطه وانتعاش الزراعة في عموم محافظات القطر.
17- إرسال آلاف من العراقيين للعلاج خارج العراق على نفقة الدولة.
18- بناء عشرات الفنادق الفخمة، التي استولت عليها قوات الاحتلال وجعلتها مقرات لها. .
19- توزيع الأدوات والمستلزمات الزراعية للمزارعين بأجور رمزية..
20- توزيع البذور المحسنة والأسمدة للمزارعين مجانا وأحيانا لقاء مبالغ رمزية.
21- توفير 75% من السلة الغذائية الأساسية للشعب العراق خلال الحصار الجائر وتوزيعها عليهم ضمن بطاقة الحصة التموينية لقاء مبالغ رمزية.
22- تأمين خدمات شبه مجانية في مجالات النقل والاتصالات، ودعم السلع الاستهلاكية وأسعار الملابس والأجهزة الكهربائية المنزلية، وتوفير ماء وكهرباء والغاز والوقود بأسعار رمزية.
23- وضع الخطط الخمسية للتنمية الانفجارية وبناء البني التحتية للصناعة والاقتصاد العراقي.

24- دعم القضية الفلسطينية وانتفاضتها الباسلة ماديا.
25- الدفاع عن جميع القضايا العربية في المحافل الدولية والعربية بدون تحفظ.
26- العمل على إقامة مشاريع عربية مشتركة.
27- قيادة حملة إيمانية غير مسبوقة في العالمين العربي و الإسلامي

متوهمين هؤلاء الأذلاء المأجورين بان أسيادهم أصبحوا قادة لبسوا ثوب الوطنية وعمامة الدين زورا وبهتانا..
يوم الأحد19 -حزيران كنت أشاهد برنامج أهل المدينة من على شاشة الفضائية الشرقية وقد بثت تقريرا لعوائل تسكن مقبرة النجف منذ ستة سنوات يعيشون في ( سراديب) الطابق الأسفل فيها قبور لموتى وهم يسكنون في الغرف المشيدة على السراديب بلا ماء ولا كهرباء أطفالهم يعانون من الأمراض ومن شدة الحر لم يسجلوا في المدارس لظروفهم المعيشية الصعبة وهم ليست عائلة واحدة أو عشرة عوائل وإنما مئات العوائل على هذه الحال، فهل إن سكن هؤلاء بين القبور من تركة النظام " الديكتاتوري" أم من مخلفات " العراق الجديد الدم قراطي" سيما وإنهم مجاورين لسكن المرجعيات الثرية المتخمة من أموال الخمس..!؟ وسكن قادة المليشيات آيات العراق الجديد عمار الحكيم ومقتدة الصدر وعلي العلاق وجريو ابن زباله فبعد مرور ثماني سنوات على الاحتلال الغاشم والحال الذي أل إليه العراق الجريح، خرج الأمر من طور التنظير والتوقع إلى طور تحليل الواقع المرئي والأحوال المشاهدة. فحالت العراق (الجديد - الدم قراطي-) هي اليوم
تحت سلطة هؤلاء الذين قذفت بهم الأقدار في غفلة من الزمن ليكونوا حكّاما على العراق يبحثون عن شرعيّة يستندون إليها؟ فهل سيقدّمون أنفسهم على أنّهم مهندسو التحرير وصانعو العزة ومستردواالكرامة؟
الأرجح أنّ العراقيّين الذين انخدع بعضهم في البداية بشعارات الحرّيّة والديمقراطيّة وحقوق الإنسان لن يرضوا أن يكتووا مرّة أخرى بالنار نفسها، ولا أن يتفيّؤوا من جديد شجرة العلقم، ولا أن يستندوا إلى جدار تداعى للسقوط انه مجرد سؤوال: إلى أصحاب المداخلات الفارغة والمهاترات المبنية على الجهل وفقدان الخلق من أمثال سقط المتاع الانتهازيين المتلونين عزة الشاه بندر والمتهور المزور كمال الساعدي وجمعة العطواني ابن أم" المطال"واعلاميوا الكذب كريم بدر وأبو بريص الحمداني وعادل تبريزي( الموسوي) ومحمد الاخيضر و محمد( الموسوي) الناعق باسم احمد ألجلبي الذي لم يحصل إلا على صوت واحد اشتراه بأموال السحت الحرام ليكن عضوا في مجلس الإمعات!؟ نقول لهؤلاء إن العراق كان لكل العراقيين من شماله إلى جنوبه ومن شرقه إلى غربه عربا وكردا وتركمان وأقليات أخرى مسلمين ومسيحيين وصابئة وغيرهم لا يميز بينهم سوى حب الوطن والولاء والإخلاص للعراق العظيم الواحد الموحد ، وليعلموا إن صولة الظالم ساعة و صولة الحق حتى قيام الساعة.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
لطفي الياسيني

avatar

عدد الرسائل : 72
العمر : 95
Location : متزوج ولي اولاد واحفاد سجين امني سابقا 7 سنوات في سجون الصهاينة بتهمة الانتماء لحركة فتح ولي 7 اولاد سجناء بنفس التهمة كل ولد محكوم 7 سنوات
تاريخ التسجيل : 14/10/2010

مُساهمةموضوع: رد: صدق وموضوعية معارضي الاحتلال وأذنابه وهشاشة وانحطاط أبواقه   الجمعة يونيو 27, 2014 12:51 am

تحية الاسلام والعروبة
ابرق اليك تحية خاصة من مسرى رسول الله سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم
ومن مهد السيد المسيح عليه وعلى امه افضل الصلاة والسلام
ان كل مفردات ثقافتي والمعاجم قاطبة لا تفيك حقك من الشكر والاحترام والاكبار
لك مني عاطر التحية
واطيب المنى
ودي قبل ردي
باحترام المناضل الجريح
د. لطفي الياسيني
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
صدق وموضوعية معارضي الاحتلال وأذنابه وهشاشة وانحطاط أبواقه
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
أنصار صدام :: Your first category :: من روائع الأدب المقاوم-
انتقل الى: